الحمض الاميني – يعني أن مستويات مرتفعة

21 October 2017

© المشتري الصور / آي ستوك فوتو

ويرتبط ارتفاع مستوى الهموسيستين مع زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل السكتة الدماغية والنوبات القلبية أو الجلطة - أو الأمراض التي تلعب فيها الودائع الأوعية الدموية دورا في ذلك.

الحمض الاميني هو الأحماض الأمينية, يحدث بشكل طبيعي في الجسم. وهي تنشأ في سياق عمليات التمثيل الغذائي من الأحماض الأمينية الميثيونين، والتي توجد بشكل رئيسي في الأطعمة الغنية بالبروتين. في تركيزات أعلى من الحمض الاميني يعمل تلف الخلايا، وبالتالي فإن الهيئة لديها آليات للحط من الأحماض الأمينية.

كثيرا الحمض الاميني تطور تصلب الشرايين ويبدو أن تعزيزها. في هذا المرض هناك الحطام وبالتالي تضييق في الأوعية الدموية. تصلب الشرايين بدوره يمكن على سبيل المثال أن يؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية. لهذا السبب يعتبر الحمض الاميني عامل خطر.

ويعتقد أن وجود فائض من الحمض الاميني، و جدران الأوعية الداخلية للشرايين التالفة، مما يسهم في تكوين جلطات الدم والجلطة. لا تزال غير مفهومة تماما الآليات الدقيقة وراء ذلك.

ارتفاع مستوى الهموسيستين ليس فقط عامل خطر للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، ولكن يمكن أيضا أن يحدث في الحالات التالية:

ويتأثر مستوى الحمض الاميني في الدم عن طريق النظام الغذائي الفردي. خصوصا فيتامينات B حمض الفوليك، فيتامين B6 وفيتامين B12 يمكن أن تقلل من مستويات الحمض الاميني. لأنها تساعد الجسم، والحمض الاميني الحد.

سواء كان ذلك مفيدا بشكل عام، هذه الفيتامينات أيضا أن تأخذ على زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية (على سبيل المثال، في شكل من المكملات الغذائية)، لا يمكن القول على وجه اليقين. بينما هناك عدد قليل، ولكن حتى الآن لا تكفي دراسات قاطعة حول ما إذا كان تناول الفيتامينات الاصطناعية لها أثر إيجابي هنا.

تتأثر مع زيادة مخاطر القلب والأوعية الدموية يجب بدلا من دفع أكثر على أنفسهم اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن أن تأخذ والفيتامينات في شكل من الأطعمة الطبيعية.


Комментарии

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

42 − = 32